جراحة تجميل الأنف

تجميل الأنف هو الجراحة التجميلية الأكثر شيوعًا في إيران. کثیر من المتقدمين لجراحة الأنف من بلاد الخليج الفارسي والشرق الأوسط وحتى أوروبا والولايات المتحدة يسافرون إلى إيران، ومن الآمن أن نقول، أن الجراحين الإيرانيين أصبحوا “مميزين” في هذه الجراحة ولديهم سمعة عالمية، ولكن لأجل السعر المنخفض لهذه الجراحة في إيران مقارنة بالدول الأخرى في العالم وإحتراف الجراحين الإيرانيين الفنیه، يمكن أن يكون أحد أسباب شهرة إيران لهذا النوع من الجراحة التجميلية في العالم.

في هذه المقالة القصيرة، نحاول تزويد نصائح مفيدة وقيمة لاختيار أفضل جراحة التجميل، وبعد قراءة هذه المقالة، يمكن نعرف كيفية عمل هذه الجراحة بسهولة.

في العلوم الطبية، تجميل الأنف جراحة تجميلية لتصحيح العيوب في منطقة الأنف.
بما أن الأنف يقع في وسط الوجه، فإن جمال الأنف وتناسبه مع المكونات الأخرى للوجه له تأثير كبير على جمال الوجه كله.
الغرض من هذه الجراحة (تجميل الأنف) هو تغيير مظهر الأنف لتصحيح عيوبه وخلق توافق بين الأنف وأجزاء أخرى من الوجه مع الحفاظ على وظيفة الجهاز التنفسي للشخص.

في هذه الجراحة، يمكننا إنشاء أنف جميل ومتناسب على وجه الشخص عن طريق تقصیر أو تكبير أجزاء من الأنف أو تصحيح زوايا الأنف.

في بعض الناس، يمكن أن يؤدي تغيير طفيف في الأنف إلى زيادة جاذبية الشخص وجماله.
هناك نقطة مهمة جدًا يجب مراعاتها في عملية تجميل الأنف وهي الحفاظ على وظيفة التنفس الأنفي.
لا يجب أن تتداخل عملية تجميل الأنف مع وظيفة هذا الجزء من الوجه.

غالبًا يتم إجراء جراحة الأنف في الحالات التالية:


  • إزالة الحدبة (هامفكتومي)
  • تصغير (أو في حالات نادرة، تکبیر) حجم الأنف مقارنة بالأجزاء الأخرى من الوجه
  • انخفاض عرض الأنف (جراحة الأنف اللحمي)
  • تصحيح انحراف الأنف بسبب الكسور السابقة
  • تقليل فتحتي الأنف في من أنفه كبيرة وواسعة
  • تصحيح عيوب طرف الأنف، سواء كانت كبيرة أو واسعة أو متدلية الطرف (تيب بلاستي)

قبل إجراء عملية تجميل الأنف لازم نعتني الي عدة مسائل:


  • يوصى بفحص الأنف من زوايا مختلفة أولاً عن طريق التقاط صور لمناظر مختلفة، حيث أن بعض عيوب الأنف قد لا تكون واضحة فی النظر الکلي.
  • الانتباه إلى أجزاء أخرى من الوجه، وخاصة الذقن والخدين، والتحقق من ملاءمة هذه الأجزاء مع الأنف هي واحدة من أهم النقاط التي يجب أخذها في الاعتبار لأن الحجم الصغير لكل من هذه الأجزاء يمكن أن يجعل الأنف يبدو کبیر.
  • من المستحسن أن يكون لديك صورة عامة وتخطيطية لشكل أنفك قبل الجراحة لتعتبر کیف یکون الأنف بعد الجراحة. يمكن أن يساعدك ذلك في اتخاذ قرار منطقي.
  • لاحظوا أن تصميم هذه الصور لا يعني بالضرورة أن الأنف سيبدو مشابهًا بنسبة 100٪ لهذه الصور بعد الجراحة، لكن رؤية هذه الصور تجعلنا أكثر وعياً حول عملية تجميل الأنف.
  • إذا لم يكن من الممكن استخدام هذا البرنامج، فسيكون من المفيد للغاية رؤية عينة من الصور قبل وبعد العمليات الجراحية السابقة.
  • اقرأ القسم المسمی ب”كيف تفحص جمال أنفك؟” و يمكنك الحصول على تحليل بسيط لأنفك، ولو معرفة أي جزء من الأنف سيساعد التغيير في جعل وجهك أكثر جمالًا؟

ما هو أفضل عمر لإجراء عملية تجميل الأنف؟


من الناحية العلمية، عندما يكتمل نمو عظم الوجه (للنساء في نهاية سن 13 عامًا والرجال بعد سن 14 عامًا)، يمكن إجراء عملية تجميل الأنف، لكن التجربة أثبتت أن أفضل عمر للقيام بذلك هو بعد العمر 16 عاما.

اختيار جراح الأنف


تجدر الإشارة إلى أن اختيار جراح تجميل الأنف هو أحد أهم الخيارات في جمالك، لأنه إذا لم يكن تجميل الأنف مرضيًا، فلن تتمكن من القيام بأي شيء لمدة عام وسيتعين عليك الانتظار. إذا كنت قد أجريت عملية تجميل الأنف مرتين والنتيجة لا تزال غير مرضية، فأنت أقل عرضة لإجراء عملية تجميل الأنف للمرة الثالثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WhatsApp